مانشستر سيتي يدخل التاريخ من أوسع أبوابه

آخر تحديث : الخميس 28 سبتمبر 2017 - 5:32 صباحًا

جيتي نشرت صحيفة "تسوريشر تسايتونغ" تقريرا، سلطت من خلاله الضوء على الإنجاز التاريخي الذي حققه نادي مانشستر سيتي في إطار مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز في هذه السنة. والجدير بالذكر أنه وعلى الرغم من أن المدير الفني للفريق، بيب غوارديولا، يواجه بعض المشاكل التي يسعى لحلها، إلا أنه تمكن من بلوغ هذا الإنجاز.وقالت الصحيفة، في تقريرها الذي ترجمته "عربي21"، إن النادي الإنجليزي استطاع تسجيل أكثر من خمسة عشر هدفا خلال ثلاث مباريات متتالية. ففي الواقع، استطاع سيتي الانتصار على فريق كريستال بالاس بخماسية نظيفة. وحقق قبل ذلك انتصارين رائعين على كل من واتفورد بنتيجة ستة أهداف لصفر، وليفربول بخمسة أهداف رائعة مقابل لا شيء.وأفادت الصحيفة بأن النادي الإنجليزي حقق فوزا ساحقا في إطار منافسات دوري أبطال أوروبا على نظيره الهولندي فينورد روتردام بأربعة أهداف نظيفة. من جهة أخرى، استطاع سيتي الانتصار بهدفين لهدف على فريق وست بروميتش ألبيون في إطار كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة. وفي الوقت الحالي، يتربع مانشستر سيتي على قمة جدول الدوري الإنجليزي، ليتساوى في النقاط مع نظيره مانشستر يونايتد.ونقلت الصحيفة تصريحات المدرب غوارديولا، الذي أعرب عن سعادته، على خلفية أداء الفريق الرائع في الآونة الأخيرة، مؤكدا أن الفريق قادر هذه السنة على تحقيق ما لم يستطع الوصول إليه في الموسم الماضي. وعلى الرغم من ذلك، لم ينس غوارديولا البداية الجيدة لسيتي في الموسم الماضي، حيث نجح الفريق في تحقيق عشر انتصارات وكأس رابطة الأندية الإنجليزية، فضلا عن بطولة دوري أبطال أوروبا. إثر ذلك، مني الفريق بأول هزيمة له أمام نظيره الإنجليزي توتنهام هوتسبير، ومن ثمّ كانت خسارته في المقابلة التي جمعته ببرشلونة بداية سلسلة من الهزائم للفريق.من جانبه، شدد غوارديولا على أن الظروف في الوقت الراهن مختلفة، خاصة أن الفريق يتسم بالتكامل والثبات. بالإضافة إلى ذلك، يضم الفريق لاعبين على مستوى عال من الحرفية، ناهيك عن الروح المعنوية العالية التي تطغى على الأجواء. ونتيجة لذاك، تمكن سيتي من إلحاق هزيمة ساحقة بفريق كريستال بالاس، والتفوق بخماسية نظيفة، في حين مني روي هودجسون، المدير الفني للفريق، بسادس هزيمة له خلال هذا الموسم. وأردف غوارديولا أن الفريق تمكن من الاستحواذ على الكرة، لكن نسق الأداء كان بطيئا، وكذلك تحويل الكرة للهجوم. وكان أداء الفريق مماثلا لأداء الموسم الماضي، حيث غالبا ما كان يستحوذ على الكرة لفترات أطول مقارنة بالفريق المنافس، ولكن دون النجاح في إحراز أهداف. وأضاف المدير الفني لسيتي أن الفريق مُني وقتها بست هزائم وتسعة تعادلات؛ بسبب عدم استغلال العديد من الفرص، فضلا عن المشاكل الكبيرة التي كان يعاني منها الفريق على مستوى الدفاع.وأوضحت الصحيفة أن هذا التذبذب في الأداء يعدّ من سمات نادي مانشستر سيتي حتى قبل تولي بيب غوارديولا مسؤولية الفريق. فقد كان هذا الأمر جليا تحت قيادة كل من روبيرتو مانشيني في سنة 2012، ومانويل بيللغريني في سنة 2014.وتجدر الإشارة إلى أن غوارديولا بادر بإشراك اللاعب الألماني الشاب، ليروي ساني، بدلا من لاعبه المفضل غابرييل خيسوس، منذ بداية المباراة. وتمكن ساني قبل صافرة نهاية الشوط الأول من إحراز الهدف الذي أراح جماهير السيتي، إثر تمريرة مميزة من اللاعب دافيد سيلفا في ظهر المدافعين. وقد انهار على إثر هذا الهدف فريق كريستال بالاس، متذيل الترتيب. ونقلت الصحيفة على لسان بيب غوارديولا أن الفريق يمتلك في صفوفه خمسة مهاجمين في الوقت الحالي، ألا وهم: برناردو سيلفا، وسيرخيو أغويرو، وغابرييل خيسوس، ورحيم ستيرلينج، بالإضافة إلى ليروي ساني. وأكد غوارديولا أن هؤلاء اللاعبين يتميزون بمستوى عال، ويستحقون المشاركة في مختلف المباراة. أما بالنسبة لأغويرو، فهو يدرك جيدا أنه واحد من أبرز المهاجمين في تشكيلة الفريق، ما يدفعه للكفاح من أجل إثبات وجوده، وفقا لما صرح به مدرب الفريق.وذكرت الصحيفة أنه على الرغم من الإشادة بأداء أغويرو، إلا أن المدرب الإسباني فضّل أن يجعل منه بديلا للبرازيلي صاحب 19 سنة، غابرييل خيسوس. وقد عند غوارديولا مؤخرا إلى إشراك اللاعبيّن جنبا إلى جنب، حيث يلعب خيسوس على اعتباره رأس حربة، بينما يرتكز أغويرو على جهة اليسار.ومن المثير للاهتمام أن أغويرو كان يشكو خلال الموسم الماضي من تذبذب أدائه، ما دفعه للتفكير في مغادرة الفريق. في المقابل، نجح غوارديولا في إقناع اللاعب بالبقاء، في حين ساعده على استرجاع نسق أدائه المتميز. وفى الختام، أوردت الصحيفة أن المشكلة بالنسبة للفريق لم تعد على مستوى الهجوم، وإنما الدفاع الذي أنفق عليه مانشستر سيتي حوالي 158 مليون يورو الصيف الماضي. ودفع منهم مبلغ 51 مليون يورو مقابل شراء مدافع توتنهام كايل ووكر، مع العلم أن اللاعب كان يجلس على دكة الاحتياطيين في معظم الوقت.

2017-09-28 2017-09-28
اترك تعليقاً

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

fatiha