قوة الردع الليبية توقف والد وشقيق مرتكب اعتداء مانشستر في ليبيا

آخر تحديث : الأربعاء 24 مايو 2017 - 7:04 مساءً
قوة الردع الليبية توقف والد وشقيق مرتكب اعتداء مانشستر في ليبيا

DR

أعلن متحدث باسم وحدة تابعة لأجهزة الأمن الليبية اعتقال والد المنفذ المفترض لهجوم مانشستر في العاصمة الليبية طرابلس الاربعاء.

جديد : خدمة الرسائل الفورية من ميدي1 اشترك مجانا في خدمة الرسائل الفورية، وابق على اطلاع على كل الأخبار الجديدة والعاجلة من ميدي1
أريد الاشتراك ليس الآن

واكد أحمد بن سالم المتحدث باسم قوة الردع التي تعتبر بمثابة قوة شرطة تابعة لحكومة الوفاق الوطني انه غداة اعتقال هاشم شقيق مرتكب الاعتداء "تم القبض على والده رمضان عبيدي أيضا".

وقال أن شقيق مرتكب اعتداء مانشستر كان يعرف مسبقا بالمخطط وان شقيقيه كانا ينتميان الى تنظيم داعش.

واعلنت قوة الردع على فيسبوك ان هشام عبيدي الذي اعتقل امس "أفاد أنه ينتمي لتنظيم داعش رفقة شقيقه المدعو سلمان العبيدي منفذ هجوم مانشستر، واعترف بتواجده في بريطانيا أثناء فترة التحضير واتضح أنه على دراية تامة بتفاصيل هذه العملية الإرهابية".

وقال احد الاقرباء ان سلمان سافر الى مانشستر من ليبيا قبل اربعة ايام من الاعتداء الانتحاري الذي اسفر الاثنين عن مقتل 22 شخصا.

وتابع "اراد والده ان يبقى في ليبيا لكنه اصر على العودة الى مانشستر".

وتبين ان منفذ اعتداء مانشستر هو سلمان عبيدي (22 عاما) المولود في مانشستر من والدين ليبيين فرا من نظام الزعيم الليبي معمر القذافي.

2017-05-24
اترك تعليقاً

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

fatiha