مذكرات توقيف جديدة بحق مئات الأشخاص بشبهة التورط بالانقلاب في تركيا

آخر تحديث : الثلاثاء 23 مايو 2017 - 2:06 مساءً

الاعتقال في تركيا لمجرد الشبهة

أصدرت السلطات التركية الثلاثاء، أكثر من 260 مذكرة توقيف بحق أشخاص ومسؤولين وصحفيين، تتهمهم بمناصرة الداعية فتح الله غولن الذي تحمّله مسؤولية الانقلاب الفاشل الصيف الماضي.

إقرأ المزيد اقتياد أحد الضباط الذين تعتبرهم حكومة اردوغان من المتورطين في محاولة الانقلاب عليها بدء محاكمة 26 جنرالا بتهمة قيادة محاولة الانقلاب في تركيا

وذكرت وكالة الأناضول التركية الحكومية، أن النيابة في إسطنبول، طلبت توقيف 144 عسكريا متهمين بالولاء لغولن المقيم في المنفى في الولايات المتحدة، وتتهمه أنقره بالضلوع في محاولة الانقلاب في 15 يوليو/ تموز الماضي.

وبدأت الشرطة حملة توقيفات بعد صدور المذكرات. وتحدثت "الأناضول" عن توقيف حوالي عشرين شخصا حتى الساعة.

كذلك أصدرت نيابة أنقرة مذكرات توقيف بحق 124 شخصا تشتبه في استخدامهم تطبيق بايلوك المشفر للرسائل القصيرة الذي كان، بحسب السلطات، وسيلة تواصل بين المشاركين في الانقلاب .

إقرأ المزيد صورة أرشيفية العفو الدولية تتهم تركيا بالتعسف!

وأفادت وكالة دوغان، أن 33 من المطلوبين الـ124 في أنقرة أعضاء في هيئة تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات التركية، و36 في هيئة أسواق رأس المال، و55 عملوا في مدارس خاصة أدارها أتباع غولن وأغلقتها السلطات.

لكن الداعية الإسلامي الذي ينفي أي علاقة له بمحاولة الانقلاب، يؤكد أنه يدير شبكة مدارس وجمعيات ومؤسسات تسعى إلى الترويج لإسلام متسامح ومتنور.

إقرأ المزيد مسير احتجاجية للصحفيين في اسطنبول (صورة أرشيفية) العفو الدولية: عدد الصحفيين المحتجزين في تركيا أكبر منه في أية دولة أخرى

فور أعقاب الانقلاب الفاشل الصيف الماضي، شنت السلطات حملة تطهير واسعة النطاق، أوقفت خلالها أكثر من 46 ألف شخص وأقالت أو علقت مهام أكثر من 100 ألف مواطن.

وأثارت هذه الحملات التي تستهدف كذلك الأوساط المتعاطفة مع الأكراد ووسائل الإعلام، قلق الدول الغربية والمنظمات الحقوقية التي اعتبرتها قمعا يهدف إلى إسكات أي صوت ناقد.

المصدر: أ ف ب

سعيد طانيوس

2017-05-23
اترك تعليقاً

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

fatiha