إرتفاع عدد ضحايا الهجوم الإرهابي بمصر… و هذه تفاصيل ماحدث بالضبط.

آخر تحديث : الإثنين 4 ديسمبر 2017 - 1:27 مساءً

إكسترا نيوز: ابتسام بنرحمون إرتفع عدد ضحايا الهجوم الإرهابي الذي وقع أمس الجمعة على مسجد الروضة في منطقة بئر العبد شمال سيناء ليصل إلى 305 قتيلا من بينهم 27 طفلا و جرح 120 آخرين. وأوضح النائب العام المصري ملابسات الهجوم الإرهابي الذي استهدف المصلين في مسجد الروضة بمدينة بئر العبد شمال سيناء، حيث كشف النائب العام أن العناصر الإرهابية قامت بتنفيذ هجومها مع بداية خطبة الجمعة، بعد أن حاصر ملثمون يتراوح عددهم بين 25 و 30 شخصا المسجد المستهدف رافعين أعلام تنظيم داعش، و بحسب إفادات الناجين من الحادث و شهود العيان أن أوصاف المنفذين وافقت تلك التي تنطبق على عناصر داعش، كما أضاف نفس الشهود أن العناصر الإرهابية تمركزت عند أبواب المسجد و نوافذه البالغ عددها 12 نافذة وقامو بإغلاق أبواب المسجد بالكامل ثم بدؤو مباشرة بإطلاق النار على المصلين و هم يرددون هذا “جزاء من يهين المجاهدين”، وكشف النائب العام المصري أيضا أن العناصر الإرهابية المنفذة للهجوم كانو قد استقلو 5 سيارات رباعيات الدفع، كما قامو بإضرام النار في 7 سيارات كانت متوقفة في أنحاء المسجد قبل أن يلوذو بالفرار. وقال أحد شهود العيان الذين أصيبو داخل مسجد الروضة المتعرض للهجوم الإرهابي في شمال سيناء، إن ملثمين يرتدون ملابس عسكرية قامو باقتحام المسجد و هم يحملون أعلام تنظيم داعش، وبقو حوالي نصف ساعة وهم يطلقون النيران على المصلين، و يقولون لهم هذا جزاء من يهين المجاهدين.

2017-12-04
اترك تعليقاً

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

fatiha