النقيب زيان : يطالب بـمحاكمة الـمسؤولين في قضية اختلاس 208 مليون

آخر تحديث : الأربعاء 13 ديسمبر 2017 - 3:37 مساءً

متابعة اكسترا نيوز

طالب النقيب زيان أمس خلال مناقشة غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بالرباط (قسم جرائم الأموال)، بـمحاكمة المسؤولين في قضية اختلاس 208 مليون من مداخيل الجماعة الحضرية بالرباط. محملا الخزينة أيضا المسؤولية في عددم ردع مثل هذه التجاوزات، التي أدت إلى اختلاس وتبديد أموال عامة فاقت 208 مليون سنتيم من مداخيل الجماعة الحضرية بالرباط. وصرخ أثناء مواجهة ثلاثة متهمين في حالة سراح بالشهود، بقوله: الحقيقة المرة هي أن الضعيف «طحن مُّو»، و لماذا الاتيان بهؤلاء الناس الذين لا يعرفون الحسابات ولا علاقة لهم بها، لأنه لو كنا في كندا لتمت محاكمة الوزير الذي عيَّن المتهم الفار، حين عين (عون تقني بالسلم 5 يُعَّين رئيسا للإدارة الجبائية المحلية بإجازة مزورة في «البيولوجيا» ) في تخصُّص البيولوجيا، من كلية العلوم بالرباط، والتي خولته التوظيف في السلم 10 كمتصرف مساعد بالجماعة الحضرية بالرباط، التي اشتغل فيها سنة 1992 كعون تقني مؤقت بالسلم 5، والذي بقي على تلك الوضعية الإدارية إلى أن أدلى بشهادة الإجازة سنة 1993 ، ليتم تعيينه أولا في منصب وكيل المداخيل بمقاطعة حسان، التابعة للجماعة الحضرية بالرباط،

وأضاف النقيب زيان أن الخزينة هي المسؤولة عن هذه التلاعبات أيضا. هذا التدخل أدى إلى توتر الجلسة التي رفعها رئيس الهيئة من أجل الاستراحة، حيث واصل بعدها الاستماع إلى الأضناء الثلاثة المتابعين في حالة سراح والشهود، من بينهم مفتشون، حيث كان واحد منهم قد أكد ضمن معرض تصريحاته كشاهد أن لجنة التفتيش، المفوضة من طرف الخازن الجهوي بالرباط، كانت قد اكتشفت عدة تلاعبات.

2017-12-13
اترك تعليقاً

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

fatiha