إضراب وطني شامل يشل حركة الملاحة الجوية بدءا من الغد

آخر تحديث : الأربعاء 3 يناير 2018 - 8:42 مساءً

قررت نقابة تقني الملاحة الجوية خوض إضراب وطني شامل في جميع المديريات والمطارات، بدءاً من يوم غد الخميس، قابل للتمديد، وتحمل هذه الأخيرة المسؤولية الكاملة في هذا التصعيد للمكتب الوطني للمطارات، لما سيسفر عنه هذا الإضراب، لغياب أي ضمانة لسلامة الملاحة الجوية أمام السلطات العليا في البلاد.

ويأتي هذا الإضراب الشامل، حسب بلاغ للنقابة، توصلت جريدة إكسترا نيوز بنسخة منه، للقرارات التعسفية لإدارة المكتب الوطني للمطارات، والتهاون في تحقيق مطالب النقابة. وعلى رأس هذه القرارات تنقيل الكاتب العام لنقابة أطر تقنية الملاحة الجوية السيد التجاني مولاي عبدالجبار، من مدينة الدارالبيصاء إلى مدينة وجدة في خرق سافر لقرار الشغل. وتدعو النقابة المكتب الوطني إلى حاور جاد ومسؤول لتحقيق مطالبها المشروعة والمتمثلة في تفعيل آلية الحوار وفض النزاعات، والتفاعل مع التقرير السنوي الصادر عن المديرية العامة للطيران المدني، واستكمال المخطط الإستراتيجي للمؤسسة الخاص ب 2001 _2016، إضافة إلى تطبيق التعليمات السامية الخاصة بقطاع الملاحة الجوية، وتنفيذ إدارة المكتب الوطني لوعدها بدعم مشروع مرسوم الإجازة الخاص، بالأمر التقنية لسلامة الملاحة الجوية. كما سجلت النقابة عدة خروقات وتجاوزات للمكتب الوطني للمطارات من بينها: – رفض الإدارة تنفيذ استكمال تطبيق المحاضر الموقعة بين الإدارة العامة وبين النقابة بتاريخ 18 شتنبر 2011، وهي النقط التي ترفض الإدارة تنفيذها إلى الآن. – من بين التجاوزات أيضا النقص الحاد في الأطر التقنية لسلامة الملاحة الجوية عددا، وتأهيلا، وتكوينا مما سيشكل خطرا على سلامة الملاحة الجوية، هذا النقص الحاصل سيؤدي إلى تاخير إنطلاقة المركز الجهوي الثاني لمراقبة سلامة الملاحة الجوية بأكادير. وتدعو النقابة في بلاغها عدم تجاوز الإدارة لفتح حوار عاجل مع المكتب النقابي، وإما التصعيد في إضراب واحتجاجات مفتوحة. هذه الاحتجاجات ستؤدي إلى الإنقطاع الكامل عن العمل بجميع المديريات والمطارات لمدة أسبوع قابل للتمديد، وتنظيم وقفة احتجاجية أمام المحطة الجوية، رقم 2 بالمركز الوطني لميزانية سلامة الملاحة الجوية، وبمطاري محمد الخامس وبن سليمان، والأكاديمية محمد السادس الدولية للطيران المدني، وتنظيم وقفات احتجاجية في باقي المطارات، إضافة إلى تنظيم مسيرات بالسيارات انطلاقا بالمركز الوطني، إلى الرباط، بمشاركة كافة الأطر التقنية لسلامة الملاحة الجوية من جميع المطارات، لوضع مراسلة موقعة للإبلاغ عن تظلمهم واستيائهم من تجاهل الإدارة للتعليمات الملكية السامية. ولاتخاذ الاجراءات الاحترازية الازمة أخبرت النقابة الشركات والمنظمات الدولية المعنية بالنقل الجوي وسلامة الملاحة الجوية. يذكر أن النقابة تحمل المسؤولية الكاملة جراء هذا الإضراب العام إدارة المكتب الوطني، بسبب الاختلالات التي يعرفها قطاع سلامة الملاحة الجوية، باعتباره قطاعا حساسا، وتحمل المسؤولية الكاملة للمكتب الوكني للمطارات عن هذا الإضراب الذي سيشل لا محالة هذا القطاع الحيوي الهام.

نشر باكسترا نيوز في 3 يناير 2018 .

2018-01-03
اترك تعليقاً

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

fatiha